الاسهال وعلاجه

الاسهال وعلاجه

الاسهال وعلاجه

يعتبر الإسهال شئ سيء للغاية، مهما كنت تطلق عليه من أسماء مثل: النافورات، أعاصير الحمام، ألعاب البراز النارية، أو إنفجار بركاني من المؤخرة، هذا لن يغير من الأمر شئ.

و تقول دكتور تويا جيمس ستيفنسون، اخصائي أمراض الجهاز الهضمي في أي يو هيلث أنه و على الرغم من أن أي شئ يمكن أن يسبب لك الإسهال، من البكتيريا إلى أعراض ما قبل الدورة الشهرية، أو تناول التاكوس اللذيذة، فمن المهم أن تعرف أن معظم حالات الإسهال تعالج نفسها بنفسها ( بمجرد خروج الطعام السئ خارج جسمك).

ومع ذلك، هذا لا يعني أنك لا تقوم بمساعدة جسمك في التخلص من الإسهال، و فيما يلي 7 علاجات قد تساعدك في ذلك.

الاسهال وعلاجه
الاسهال وعلاجه

 

 

  1. تناول كوب من ماء الأرز

إذا كنت قد تناولت الطعام الصيني من قبل، فبالتأكيد أن تعرف تإثير الأرز على الجهاز الهضمي و أنه يسبب الإمساك. لذلك يمكنك الإستفادة من هذا و شرب كوب من ماء الأرز. كل ما عليك فعله هو طهي كوب من الأرز في ستة أكواب من الماء لمدة ساعة ثم قم بتصفية الأرز و تناول كوب من ماء الأرز. حيث وجدت دراسة ألمانية أن مياه الجزر و الأرز يعتبر أكثر فعالية في إيقاف الإسهال من مشروبات إعادة الرطوبة للجسم التي تباع للناس.

  1. تناول الشراب الوردي

يعتبر البيبتو بيزمول ( سبساليسيلات البزموت) مخزن أساسي للأدوية لسبب ما، و ليس لأن الجميع يحب طعم العلكة الغريب هذا. فهو في الحقيقة يمكنه المساعدة في تقليل الإسهال عن طريق إستهداف التجويف، وهو الأنبوب الداخلي في الجهاز الهضمي، كما تقول ستيفنسون. فقط إتبع الجرعات المكتوبة على الزجاجة، و إذا كنت ستستخدمها لعدة أيام، عليك إستشارة طبيبك أولاً.

  1. تناول بعض البكتيريا الجيدة

وكما تقول ستيفنسون، إذا كان الإسهال ناتج عن فرط نمو البكتيريا الضارة في معدتك، فإن إستبدالها ببكتيريا جيدة يمكن أن يعالج الإسهال.وهذا يحدث غالباً بعد تناول مضاد حيوي و الإنتهاء منه. لأن الأدوية تقتل جميع البكتيريا ( السيئة و الجيدة) في جسمك، مما يعطي الجراثيم السيئة فرصة لتسيطر على جسمك، لذلك عليك تناول مكمل بروبيوتك – و هي توصي بتناول أحد الذين لديهم سلالة بيفيدوباكتيريم إنفانتيس- كما تنصح بتناول المزيد من الزبادي، و الملفوف المخلل، لأن كلاهما غني بالمكونات الحيوية.

  1. قم بتناول المزيد من الألياف

بالنسبة لحالات الإسهال المزمن، فإن زيادة البراز بإستخدام مكملات الألياف مثل السيلينيوم، ميثيل سيليلوز، يمكن أن تساعد في إبطاء أو وقف الإسهال. يمكنك أيضاً زيادة الألياف في نظامك الغذائي عن طريق تناول الأطعمة مثل الفول و الشوفان. و لكن تأكد من زيادة الألياف التي تدخل جسمك ببطء، لأن إضافة كمية كبيرة بسرعة كبيرة قد يزيد من إضطرابات المعدة.

  1. إبتعد عن الأطعمة السريعة

بغض النظر عن سبب الإسهال، فإن تناول الكثير من الأطعمة السكرية أو الدسمة يمكن أن يجعل الإسهال أسوأ. حيث يسبب السكر تأثير اسموزي في القولون، مما يعني أنه يجذب المزيد من الماء للبراز، و هذا ما لا تريده عندما تعاني من الإسهال. و السكريات مثل اللاكتوز و الفركتوز (بما في ذلك شراب الذرة عالي الفركتوز الموجود في العديد من الأطعمة السريعة) قد تسبب مشكلة كبيرة.

  1. قم بتخزين دواء إيموديوم

تناول دواء إيموديوم ( لوبيراميد) للتخلص من الإسهال فوراً، و هو دواء يصرف بدون وصفة طبية و يعمل على إبطاء حركة الأمعاء. وعندما تبطئ حركة الأمعاء فإنك بذلك تقلل من الإسهال. و لكن للتحذير، فإن علاج إيموديوم يعالج الإسهال على المدى القصير، لكنه لا يؤثر في سبب حدوث الإسهال أو في الإسهال المزمن. إتبع تعليمات الجرعة، و إذا كنت لاتزال تعاني من الإسهال بعد يومين‘ فعليك التوجه للطبيب.

الاسهال وعلاجه
الاسهال وعلاجه

 

 

  1. قم بتجربة نظام غذائي إستبعادي

تقول جيمس ستيفنسون أن الإسهال الناتج عن سوء الهضم أو ضعف إمتصاص الكربوهيدرات و للسكريات هو سبب شائع للإسهال المزمن. و ستعرف هذا النوع من الإسهال بسهولة لأنه غالباً ما يحدث بعد الأكل و الشرب مباشرة، و يأتي مع إنتفاخ، غازات، أو ألم في المعدة. و لحل هذه المشكلة عليك أن تزيل هذه الأطعمة – غالباً الألبان أو الحبوب – من نظامك الغذائي. إن لم تكن متأكد يمكنك تجربة نظام غذائي إستبعادي لمعرفة ما إذا كان هذا هو سبب الإسهال أم لا.

كلمة للنصيحة: إذا رأيت دم في المرحاض، أو اصبت بإسهال يوقظك من النوم، أو أنك تفقد الوزن بسرعة، عليك التوجه سريعا إلى الطبيب بدلاً من الإعتماد على العلاجات السابقة