مشروب الشاي الاخضر وأهميته

الشاي الأخضر يعتبر الشاي الأخضر أحد أنواع الشاي المشهورة في الآونة الأخيرة، وهو عبارة عن شاي قليل الأكسدة ولا يتخمّر كالشاي الأحمر، وتعتبر اليابان من أكثر البلدان التي تشتهر بإنتاج الشاي الأخضر،

والشاي الأخضر هو في الأصل نفسه الشاي الأحمر لكن قبل التعرض لعمليات الأكسدة بفعل الرطوبة والحرارة التي يتعرض لها خلال عملية النقل من مكان إلى آخر.

فوائد الشاي الأخضر للتنحيف ارتبط الشاي الأخضر في الفترة الأخيرة بالحصول على وزن أقل، وهذا الأمر صحيح لأنّ التجارب العلمية والدراسات الحديثة أثبتت أنّ هناك ارتباط وثيق بين شرب الشاي الأخضر ومعدل حرق الدهون في الجسم، حيث إنّ تناول ثلاث أكواب من الشاي الأخضر يومياً يعمل على حرق مئتين سعر حراري تقريباً خلال اليوم الواحد،

كما أنّه يساعد على زيادة الطاقة والنشاط، بالإضافة إلى أنّ الشاي الأخضر يعمل على تنشيط عمليات الهدم والبناء في الخلايا الأمر الذي يعني تعزيز عمل الكبد وتنشيطه بشكل أكبر،

كما يساعد الشاي الأخضر على ضبط مستويات السكر في الجسم بشكل ملحوظ، الأمر الذي يقلل من كميات الدهون التي يخزنها الجسم،

حيث يرتبط تخزين الدهون في الجسم على مستوى السكر في الدم.

كيفية استخدام الشاي الأخضر الشاي قبل العشاء وقبل النوم ينصح بشرب الشاي الأخضر قبل تناول طعام العشاء والسبب في ذلك أنّه يعطي شعوراً بالشبع ويملأ المعدة،

الأمر الذي يعني أنّك ستتناول كمية من الطعام أقل من المعتاد، كما ينصح بشرب الشاي الأخضر بارداً لأنّ عملية تسخينه في الجسم تجعلك تفقد المزيد من السعرات الحرارية أثناء عملية الأيض،

كما أنّ شرب الشاي الأخضر قبل النوم مباشرة يساعد على الاسترخاء والهدوء العصبي والعقلي، حيث إنّ التمتع بنوم هادئ يساعد في خسارة الوزن.

نصائح عامة ينصح العاملون في جامعة ميريلاند بتناول كوبين إلى ثلاثة أكواب بشكل يومي من الشاي الأخضر وذلك للحصول على نتائج أفضل لفقدان الوزن. إن تناول من ثلاث إلى خمسة أكواب بشكل مستمر ويومي يساعد في حرق ما يقارب خمسين إلى مئة سعر حراري.

لا تحصر استهلاكك للشاي الأخضر بمنتج واحد فقط، حاول أن تستخدم أكثر من علامات تجارية وذلك لتحصل على فوائد متنوعة،

ومن أنواع الشاي الأخضر الموجودة في السوق: شاي بالينسون: ويساعد في تحسين عملية الهضم والتخلص من آلام واضطرابات البطن. شاي بالنعناع: يضبط الشهية وينشط عمليات الهضم في المعدة. شاي الروز: يحمي من الإمساك، وغني بالعديد من الفيتامينات.

الشّاي الأخضر يتم تحضير الشاي من أوراق نبتة الكاميليا سايننسز (Camellia sinensis)، وهو ثاني أكثر مشروب تناولاً في العالم بعد الماء، حيث إنّه يسبق القهوة والمشروبات الغازية وغيرها من المشروبات كثيرة الاستهلاك، ويتم تحضير ثلاثة أنواع من الشاي من أوراق هذه النبتة،

وهي الشاي الأخضر والذي يحضر بتجفيف وتبخير أوراق الشاي الطازجة دون أكسدة المركبات المتعددة الفينول الموجودة فيها عن طريق تثبيط نشاط الإنزيم المؤكسد لها بالحرارة، وشاي الأولونج (Oolong tea) الذي يتم تحضيره بالتخمير الجزئي لأوراق الشاي قبل تجفيفها،

والشاي الأسود والأحمر اللذان يحضّران عن طريق تخمير أوراق الشاي تخميراً كاملاً قبل تجفيفها وتبخيرها

(1)، ويعتبر الشاي الأخضر هو الأكثر فائدةً لصحة الإنسان بين هذه الأنواع الثلاثة

(2). يتم إنتاج الشاي الأخضر في الصين واليابان (1)، حيث يتم إنتاج حوالي 2.5 مليون طن من الشاي الأخضر سنويّاً (2)، أي ما يعادل حوالي 20-22% من الشاي الذي يتم إنتاجه في العالم،

ويتم استهلاكه في دول آسيا بشكل كبير، بينما تعتمد دول أوروبا وأمريكا أكثر على الشاي الأسود.

كان يعتبر الشاي الأخضر منذ القدم مصدراً للعديد من الفوائد الصحية، ثم بدأت الدراسات العلمية بالاهتمام به منذ ثلاثة عقود، حيث وجد له دوراً هاماً في الوقاية والعلاج من العديد من الأمراض،

ولذك تم اعتباره غذاءاً وظيفيّاً، أي إنّ له فوائدَ صحيّةً تتعدى مجرد الاحتواء على العناصر الغذائية الأساسية (1).

فوائد شرب الشّاي الأخضر قبل النوم يمكن الحصول على الفوائد العديدة للشاي الأخضر عند تناوله في أيّ وقت في اليوم، ولا يوجد أيّ دليلٍ علميٍّ على تفضيل تناوله في وقت معين على غيره،

ولكن يمكن أن يفضل الكثيرون تناوله قبل النوم، حيث إنّه وقت الراحة والاسترخاء، الأمر الذي يعطي الشخص استمتاعاً واسترخاءاً أكبر أثناء تناوله

(3)، وعلى الرغم من أنّ تناول الشاي الأخضر يرفع من نشاط الإنسان الذهني ولكنه بخلاف القهوة لا يسبب الأرق بسبب محتواه غير العالي من الكافيين

(1). ويعتقد الكثيرون أنّ شرب الشاي الأخضر قبل النوم تحديداً يساعد على رفع عمليات الأيض وخسارة الوزن وإزالة السموم من الجسم، ولكن على الرغم من عدم وجود ما يمنع تناوله قبل النوم، إلا أنّه يمكن الحصول على هذه الفوائد عند تناوله في جميع الأوقات

(3). كما أنّ تناول الشاي الأخضر مع مصادر الحديد غير الهيمي يقلّل من امتصاصه

(5)، لذلك يمكن أن يساعد تناوله قبل النوم بعيداً عن وقت تناول وجبات الطعام في تجنب هذا التأثير. فوائد الشاي الأخضر كان الشاي الأخضر مستعملاً في الطب الصيني القديم لعلاج الصداع وآلام الجسم ومشاكل الهضم والاكتئاب وفي إزالة السموم من الجسم، كما كانوا يستعملونه كمنشط وكوصفة لإطالة العمر.

فوائد الأرز

الأرز يُعد الأرز أحد أقدم الحبوب المستخدمة على وجه الأرض، ويعتقد أنَّه قد أُنتج قبل ما يزيد عن 5000 سنة، كما أنَّه يمتلك شعبية واسعة؛ فهو الغذاء الأساسي لأكثر من نصف سكان العالم، وبشكل خاص سكان شرق وجنوب قارة آسيا، ويعد الأرز الأبيض النوع الأكثر استهلاكاً، كما يُعّد من الحبوب متعددة الاستعمالات حيث تتم صناعة المنتجات المختلفة منه، مثل: طحين الأرز، وشراب الأرز، وزيت نخالة الأرز، وحليب الأرز. ومن الجدير بالذكر أنّ الأرز الأبيض هو الذي يتم تكريره وإزالة القشرة الخارجية والجنين النشوي منه، وذلك لزيادة جودة الطبخ وفترة صلاحيته، وتحسين مذاقه، لكنَّ هذه العملية تؤدي إلى خفض القيمة الغذائية له بشكل كبير مقارنة مع الأرز الكامل الذي أصبحت شعبيته تزداد في الوقت الحالي؛ لقيمته الغذائية وفوائده الصحيّة المتعددة؛ حيث إنَّه يندرج تحت صنف الحبوب الكاملة، ويتباين في ألوانه إذ قد يحمل لوناً أسمر، أو أسود، أو أرجوانياً، أو مائلاً إلى الحمرة.

صورة ذات صلة

[١] فوائد الأرز يعد الأرز مصدراً جيّداً للطاقة؛ حيث إنَّه يزوّد الجسم بالسعرات الحرارية والكربوهيدرات، ومن الجدير بالذكر أنَّ الأرز الأبيض المكرر لا يتمتَّع بأي فوائد صحية مقارنة مع الأرز البنيّ أو الكامل الذي يحتوي على الكثير من المركبات والعناصر الغذائية المهمّة التي تُكسب الجسم الكثير من الفوائد الصحية، ومن الجدير بالذكر أنَّ الأرز البني يعد الخيار الأفضل من ناحية الجودة الغذائية، ومع ذلك فإنَّ أي نوع من الأرز يمكن أن يكون جزءاً من النظام الغذائي الصحي، ولا يوجد خطأ في تناول الأرز الأبيض بين الحين والآخر،

ومن فوائد الأرز نذكر ما يأتي:[١][٢] يحتوي الأرز البني والأبيض على النشا المقاوم بكميات متفاوتة، والذي يساعد على تغذية البكتيريا المفيدة في الجهاز الهضمي وتحفيز نموها، وبالتالي فإنَّه يساعد على تقليل خطر الإصابة بسرطان القولون، وتحسين صحته. يحتوي الأرز البني على كمية جيّدة من الألياف غير القابلة للذوبان والتي تعد ضرورية للمحافظة على صحة الجهاز الهضمي.

يشتمل على كمية جيّدة من الفيتامينات والمعادن في القشرة الخارجية والجنين النشوي والتي توجد في الأرز البني فقط، مثل: المنغنيز، والسيلينيوم، والمغنيسيوم، والنحاس، وفيتامين ب1 أو ما يُدعى بالثيامين، وفيتامين ب3 والذي يُعرف بالنياسين. يعد الأرز البني مصدراً جيّداً لمضادات الأكسدة المختلفة بما فيها حمض الفريوليك (بالإنجليزية: Ferulic acid) الذي يساعد على الوقاية من الأمراض المزمنة، مثل: السرطان، وأمراض القلب، والسكري من النوع الثاني.
يمتلك الأرز البني مؤشر جلايسيمي (بالإنجليزية: Glycemic index) منخفض، لذا فإنَّه لا يسبب ارتفاعاً شديداً في نسبة السكر في الدم، ويساعد على التحكم به، كما يمكن أن يساعد استبدال الأرز الأبيض بالبني على خفض خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني. يمكن أن يساعد تناول الأرز البني كبديل للأرز الأبيض على خسارة الوزن، وانخفاض مستوى الكوليسترول الضار (بالإنجليزية: LDL)، بالإضافة إلى ارتفاع مستوى الكوليسترول الجيّد (بالإنجليزية: HDL) في الدم. يحتوي الأرز البني على مركبات الليغنان (بالإنجليزية: Lignans)؛ وهي مركبات نباتية تساعد على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، وخفض ضغط الدم، وتقليل كل من مستوى الدهون في الدم بالإضافة إلى التهابات الشرايين.

 

صورة ذات صلة

القيمة الغذائية للأرز يبيّن الجدول الآتي المحتوى الغذائيّ الموجود في 100 غم من الأرز الأبيض والبني طويل الحبة، والذي تم طبخه دون إضافة الملح:[٣][٤] العنصر الغذائي الأرز الأبيض الأرز البني الطاقة 130 سعرة حرارية 123 سعرة حرارية الماء 68.44 غراماً 70.27 غراماً البروتين 2.69 غرام 2.74 غرام الدهون 0.28 غرام 0.97 غرام الكربوهيدرات 28.17 غراماً 25.58 غراماً الألياف 0.4 غرام 1.6 غرام السكريات 0.05 غرام 0.24 غرام فيتامين ب1 0.02 ميليغرام 0.178 ميليغرام فيتامين ب3 0.4 ميليغرام 2.561 ميليغرام فيتامين ب6 0.093 ميليغرام 0.123 ميليغرام الصوديوم 1 ميليغرام 4 ميليغرامات المغنيسيوم 12 ميليغراماً 39 ميليغراماً الفسفور 43 ميليغراماً 103 ميليغرامات الحديد 0.2 ميليغرام 0.56 ميليغرام الزنك 0.49 ميليغرام 0.71 ميليغرام التأثيرات الجانبية للأرز يمكن أن يسبب تناول الأرز بشكل منتظم مجموعة من التأثيرات الجانبية بالنسبة لبعض الأشخاص،
خاصة إذا كانت كمية استهلاكه كبيرة وكان تناوله بشكل يومي، والنقاط الآتية تبيّن بعض منها:[١][٢] يرتبط ارتفاع استهلاك الأرز الأبيض المكرر بزيادة خطر الإصابة بمرض السكري؛ حيث إنَّ تناوله يؤثر بشكل سلبي على توازن نسبة السكر في الدم،

ومن الضروري تجنب تناوله بالنسبة لمرضى السكري. يمكن أن تحتوي النخالة الموجودة في الأرز البني على كميات عالية من الزئبق والزرنيخ إذا تمت زراعته في تربة ملوثة، وهي معادن ثقيلة تتراكم في جسم الإنسان مع مرور الزمن وتسبب مجموعة من الأضرار الصحيّة؛ حيث إنَّ التعرض للزرنيخ على المدى الطويل يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة، كالسرطان، وأمراض القلب، والسكري من النوع الثاني. يحتوي الأرز البني على نسبة عالية من حمض الفايتيك (بالإنجليزية: Phytic acid)، وهو مضاد أكسدة يقلل من قدرة الجسم على امتصاص الحديد والزنك في الجهاز الهضمي،

ويمكن أن يسبب نقص هذه المعادن، ولا يعد حمض الفايتيك مصدر قلق في الحميات المتوازنة وعند الذين يتناولون اللحوم بشكل منتظم، ولكنَّها يمكن أن تسبب نقصاً عند الأشخاص النباتيين والأشخاص الذين يعتمدون بشكل رئيس على الأطعمة الغنيّة بحمض الفايتيك مثل الحبوب الكاملة، والبقوليات، والمكسرات.

طريقة تنظيف الاكسسورات

عصير الليمون يمكن تنظيف الإكسسورات وقطع المجوهرات بعصير الليمون من خلال اتباع الخطوات التالية:[١] خلط عصير الليمون، مع القليل من صودا الخبز، ثمّ فرك المجوهرات بهذا المزيج؛ للتخلّص من طبقة الأكسيد التي تغطّي سطحها. وضع رشة من الملح في كوب من عصير الليمون، ثمّ نقع المجوهرات الفضيّة في المزيج لمدة ليلة كاملة.
فرك المجوهرات في عصير الليمون باستخدم قطعة من قماش خشن. محلول الخل والماء يتلخص استخدام محلول الخل والماء في تنظيف المجوهرات باتباع الخطوات التالية:[١] نقع المجوهرات في محلول الخل الأبيض، والماء لمدة من الزمن، ثمّ فركها باستخدام فرشاة الأسنان الناعمة، للوصول إلى الزوايا الدقيقة، والثقوب، وتنظيف الأحجار الموجودة فيها. غمس اسفنجة في محلول الخل،

ومن ثمّ تنظيف المجوهرات فيها بلطف. صابون الأطباق يمكن استخدام سائل الأطباق في تلميع المجوهرات والإكسسورات كما يلي: [٢] خلط بضع قطرات من صابون الأطباق مع الماء الدافئ، وتحريك المكوّنات معاً حتى تتجانس. نقع المجوهرات والإكسسورات بهذا المزيج، ثمّ فركها بقطعة قماش ناعمة. غسل المجوهرات بالماء البارد، وتجفيفها بقطعة من القماش. محلول صودا الخبز تتلخّص خطوات عمل محلول صودا الخبز لتنظيف الإكسسورات في النقاط التالية:

 

[٢] خلط ثلاث أجزاء من صودا الخبز، مع جزء من الماء. ترطيب الفضة والإكسسورات تمهيداً لتنظيفها بمحلول صودا الخبز. غمس قطعة من القماش الناعم في محلول صودا الخبز، ثمّ فرك القطع بتأنٍ، وخصوصاً في الفتحات، والشقوق، والانحناءات. غسل الإكسسورات بالماء، ثمّ تجفيفها بقطعة من القماش الناعم؛ لتجنب خدشها.
معجون الأسنان يمكن استخدام معجون الأسنان لتنظيف الإكسسورات والمجوهرات التي لا تحتوي على أحجار كريمة على النحو الآتي:[٣] اختيار معجون أسنان أبيض خالٍ من مادة السيليكا؛ لأنها تتسبب في خدش المجوهرات. غمس قطعة من القماش الناعم في الماء الدافئ، مع ضرورة عصرها جيداً للتخلّص من الماء الزائد منها، وتركها رطبة فقط.

وضع كمية صغيرة من معجون الأسنان على القماش الرطب. لفّ القماش على سطح المجوهرات، وفركها بلطف حتى تتوزّع كمية كافية من المعجون عليها. استخدم فرشاة أسنان تحتوي على شعيرات ناعمة للوصول إلى المناطق الصغيرة جداً، والثقوب، والانحناءات المعقّدة في قطع المجوهرات، وغسل المجوهرات والإكسسورات بالماء الدافئ. تجفيف المجوهرات بقطعة قماش ناعمة، وذلك بلفّها وتركها فيها لبضع دقائق، حتى يسحب القماش الرطوبة منها تماماً.

الإكسسوارات إن المرأة التي تهتم بجمالها تلجأ إلى استخدام العديد من الوسائل التي تشعر بأنها تُضفي عليها الجمال، وأحد هذه العناصر الإكسسوارات التي تقوم المرأة بارتدائها عندما تقوم بتجهيز نفسها بشكل كامل، حيث إنه من المعروف أن قطع الإكسسوارات أحياناً تعمل على عكس أسلوب الشخص، وميوله في الحياة ولكن في بعض الأحيان تشعر المرأة بالقلق عندما ترى بأن إكسسواراتها تعرضت للصدأ ولكن يجب عليها التخلص من هذا القلق لأنه الآن أصبح بإمكانها استرجاع لون إكسسواراتها وإعادتها نظيفة كما كانت. أسباب تغير لون الإكسسوارات تتعرض الإكسسوارات للصدأ، وهذا ما يُشكل مشكلة لدي العديد من السيدات، حيث إنّ الأغلبية منهن يُجبرن على التخلص من هذه القطع،

بالرغم من أنها لم تُستخدم كثيراً، والسبب في تغير لونها قد يعود إلى: خلط الإكسسوارات مع بعضها البعض. تعرّض الإكسسوارات للرطوبة، أو المواد الكيماوية، أو الماء لفترة طويلة.

 

حماية الإكسسوارات من الصدأ خلع الإكسسوارات من اليدين قبل غسلهما وذلك من أجل حمايتهما من الرطوبة. وضع طبقة من طلاء الأظافر الشفاف على الجهة الداخلية لقطعة الإكسسوار؛ لأنها ستعمل كطبقة عازلة للعرق مما يُساعد في الحفاظ على لون الإكسسوار، وتجنب صبغه على الجلد.

لبس قطع الإكسسوارات بعد الانتهاء من وضع المكياج، والعطور، أي يُفضل ارتداءها مباشرة قبل الخروج من المنزل من أجل تجنب تعرضها للمواد الكيماوية التي تعمل على إتلاف ألوانها. وضع الإكسسوارات في صندوق محكم الإغلاق من أجل تجنب تعريضها للهواء، وذلك لأن الهواء يُسهل من حدوث الصدأ فيها. تخزين الإكسسوارات بطريقة تمنع احتكاكها، ويُفضل فصل القطع التي تكون من نفس المعدن عن بعضها البعض.
الاستمرار بتنظيف الإكسسوارات من أجل تجنب ترسب الأوساخ عليها لأن تراكمها سيعمل على تغير لونها. وضع بعض حبات الأرز، أو قطع الطباشير مع قطع الإكسسوارات وذلك لكونها تسحب الرطوبة، وتُحافظ عليها. وضع أكياس السيليكا الصغيرة التي تكون محفوظة مع الأحذية الجديدة مع قطع الإكسسوارات لأنها تعمل على حمايتها من الرطوبة، وتحافظ عليها من الصدأ.

طرق التخلص من الصدأ تنظيف الإكسسوارات بالمياه الغازية، أو الليمون، أو ملح الاسنان فهذه المواد ستساعد في تخليص الإكسسوارت من الصدأ، وستزيل السواد عنها، ولكن في حال تكوّن الصدأ من تأكسد مادة الحديد فإنّ هذه الطريقة لن تكون فعّالة وإنّما ستعمل فقط على إخفاء المادة الطلائية الموجودة على القطعة. وضع مسحوق الرماد مع الليمون فهو يعمل على إزالة الاسوداد الذي يتراكم على قطع الإكسسوارات. استخدام قطعة من القصدير المبلول بالماء فهي تساهم في تنظيف الإكسسوارات المصنوعة من الحديد.